حدث خطأ في هذه الأداة

الأربعاء، 12 يناير 2011

خُلِقت لأعترِض!!

انا مش هخاف انا هقول اللي انا عيزاه. يا ناس ياللي على طول بتقول هتهجو من البلد قولولي بسهتسبوها و تروحوا فين؟ هتروحوا لامريكا ولا اوروبا؟ فاكرين هناك هتلاقوا السعادة و الحرية و الغناء؟ ماشي انا معاكوا طبعاً في بعض النقط..بس دائماَ الواحد بيقارن بين المميزات و العيوب فتعالوه نبص لمصر الأول, مصرفيها مشاكل الدنيا مش هعترض من ناحية بطالة و جهل و فقر. و من ناحية تانية مجتمع لازم نقدره عشان بنمارس فيه عادتنا و تقالدنا بحرية, مجتمع نقدر نربي فيه اولادنا و نرسخ جواهم المبادئ المفهومة بالنسبه لنا, ميزة في مجتمعنا انه بغض النظر عن خلافاته تقدر تتعايش معاه ولا بالنسبه لنا للتفتح ولا التطرف و نرسخ جواهم عقيدة و منها يفرقوا ما بين الصح و الغلط اللي مفاهما مهما اختلفت  بين الناس مابتبعدش عن بعضها. 

و من ناحية اخري لو رحنا لبلد تانية...نفكر الاول هل هو ده اللي هيرضينا؟ هل هنلاقي احسن معاملة؟ طبعاً لأ مع اعترافي بوجود بعض الحالات السعيدة, لو طلعت بره بلدك هتبقى دائماَ دخيل مش صاحب مكان يعني هتلاقي مجتمع غير اللي انت كنت متعود عليه, هتواجه مشاكل لو مكانتش مصائب و انت بتربي عيالك. الكلام ده انا مش بتكهنه بس انا بشاركوا خبرات ناس مرت بالمشاكل دي انا اعرفهم شخصياً.

من كم شهر كده شاركنا "عبدالله سليمان" انا و اصدقائي مقالة بتتكلم عن طبقة سماها كاتبها ب "الطبقة المستريحة" و صنفها على انها الناس اللي  ربنا مقدرها و بتاكل و بتشرب كويس و بتتعلم تعليم نظيف و الحمد لله طبعاً. و انا اعجبت بهذه المقالة جداً و قررت اني اقسم الطبقة دي الى اربع اقسام, القسم الاول هي الناس اللي عايزه تمشي من البلد و قرفها زي ما كنت بقول في الاول. و ناس تانية اساساً مش فارق معاها خالص المهم ان هي بتاكل و بتشرب و بتلبس "سينيه". القسم التالت بقي هي الناس الفارق معاها بس مش عرفه تبدأ منين و دائماً حسه ان هي متسلسله ونيجي لاخر نوع من الأقسام اللي هي الناس اللي بتحاول تاثر بس للاسف انا خايفه عليهم من الاحباط لانه في ظل الظروف اللي احنا عيشين فيها دي شيطان "مفيش فايده" ممكن يأثر عليها بسهولة.

اعتراضي يتلخص في سؤال: " الناس دي لو مشيت هتسبها لمين؟" هل هتسبها للحراميه اللي عامالين يسرقوا فيها بقالهم سنين ولاهتسبها  لناس جهلة مش فارقه معاهم غير ان حد ياخد بالو منهم و يضمنلهم امانهم و راحتهم و يتأكد ان احتياجتهم الاساسية متوفره؟


انا حلّي وحتى لو كان ساذج ان كل واحد يبدأ بنفسه و بعدين عيلته و صحابه يحاول يتعلم و يبقى متحضر و من هنا ممكن نظرية"Snowball effect" تتطبق و حتى لو التأثير هيبان بعد سنين اهو يبقى اسمنا بدأنا و انشاء الله الدنيا مش هتفضل زي ماحنا عيشنها دلوقتي والله المعين.

احب انهي رسالتي المره دي بجملة من أغنية "هيلا هوب" لوسط البلد بتقول "البلد دي ترابها اغلى مرها من الشهد احلى" :)

فتكم بعافيه و اقابلكم بعد الأمتحانات بقى

هناك 4 تعليقات:

  1. الحل ده مش ساذج، بالعكس ده موجود من زمان اوي، ربنا قال في القرآن : "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"، نفس الsnow ball effect اللي إنتي بتقولي عليه بس من 1500 سنة

    ودمتم

    ردحذف
  2. ya mostafa ! i meant sazeg cause we need serious action 3ashan ne7el el e7na feeh da! ana ba2ool en it will eventually work bas its not enough

    ردحذف
  3. Engy!! han7el we han7awel ne7el!! bas i guess kelmet "Moot Ya 7omar" matl3tesh ghair min el balad dih!! el nas el betetla3 teheg le ay balad doul beyb2o tal3een we 3arfeen el risk el homa hay3esho feeh, min hegra ghair shar3eya le nas betmshy thousands of miles 3ashan bas 7ayah kareema .. baldna 3awza thawra, baldna mesh hatet7arak cm min ghair ma kolo yezha2 we yegeeb akhro.. we7na balnaa taweeeel awy!! b2alna 50 sana sakteen! kebrna 3rfna en el hayfta7 bo2o hayekhreso!!

    ردحذف
  4. i agree! bas ana shakhseyan msh nawya a3od 50 sana maleesh lazma :D!
    w rabena yostor 3alena bel kalam da w adeena ben7awel zay manta olt kda

    ردحذف